شمس التنمية تشرق في سيناء

4/24/2019 9:55:44 PM  
 342 

الانتهاء من 95 كيلو مترا بمحور ٣٠ يونيو نهاية الشهر الجاري

تطوير قرية الروضة في الشمال و طرق وإسكان بمليار جنيه في الجنوب

أعمال جبارة ينفذها جهاز تعمير سيناء التابع للجهاز المركزي للتعمير بوزارة الإسكان وخاصة في شبه جزيرة سيناء بمحافظتيها ويأتي علي رأسها محور 30 يونيو ذلك الطريق المحوري المهم الذي يربط مصر طوليا ويصلها بقلب إفريقيا مع امتداده للجنوب هذا فضلا عن أعمال ينفذها الجهاز في قرية الروضة بشمال سيناء والرويسات في جنوب سيناء وغيرها، ونستعرض في التقرير التالي تلك الأعمال الجاري تنفيذها في ذكري تحرير سيناء.
كشف المهندس محسن محمد رئيس جهاز تعمير سيناء بوزارة الإسكان في تصريحات خاصة لـ »الأخبار»‬، أنه تم الانتهاء من 95% من أعمال محور 30 يونيو ويجري العمل في القطاع الشمالي بتنفيذ طبقة رابطة بجانب أعمال التخطيط المروري والعلامات المرورية كي يكون جاهزا للتشغيل تماما قريبا أما القطاع الجنوبي من المحور فتم الانتهاء من تنفيذه ويجري فقط تركيب العلامات المرورية والتخطيط والإنارة وكان قد توقف العمل أكثر من مرة الفترة الماضية بسبب هطول الأمطار في مواقع العمل خلال فصل الشتاء، وأشار إلي أن تكلفة المشروع 5.4 مليار جنيه ويعمل به 20 شركة بطول 95 كم طول وعرض 80 متراً ومن المقرر الانتهاء من تنفيذه آخر الشهر الحالي.
وأوضح رئيس جهاز تعمير سيناء، أن محور 30 يونيو هو طريق حر مزدوج يبدأ من جنوب بورسعيد ماراً بالطريق الدولي الساحلي بورسعيد / دمياط ويمتد جنوباً حتي يتقاطع مع طريق القاهرة / الإسماعيلية الصحراوي وبه 5 حارات مرورية في كل اتجاه (2 للنقل الثقيل ـ 3 للمركبات) يفصل بينها حاجز خرساني وتعمل به 20 شركة مقاولات (13 في أعمال الطرق، و7 في أعمال الكباري) ويضم 17 كوبري (11 كوبري رئيسياً علي المسار »‬مصرف بورسعيد الرئيسي، مصرف بحر البقر، مصرف القنطرة شرق، شادر عزام، مصرف  الحسينية، ترعة الصالحية، الكسارة أبوشلبي السطحي، السكة الحديد، ترعة الإسماعيلية، المحسمة، القاهرة / الإسماعيلية الصحراوي» ـ 6 كباري فرعية عمودية علي المسار »‬مصرف القنطرة شرق، الصالحية، فاقوس الفردان، الكسارة أبوشلبي العلوي، 36 الحربي، وادي الملاك») بجانب ١٨ نفقاً عرضياً للسيارات والمشاة و6 محطات خدمة و4 محطات لتحصيل الرسوم.
وحول أهمية محور 30 يونيو، أكد المهندس محسن محمد أنه يُعد محور النقل الأساسي لخدمة تنفيذ مشروعات تنمية محور قناة السويس ويساهم في الإسراع بمعدلات التنمية علي جانبي محور قناة السويس وتطوير وربط موانئ مصر (شرق وغرب بورسعيد، دمياط، الإسكندرية، العريش، خليج السويس) ببعضها وزيادة الربط بين سيناء والدلتا وتنفيذ المخططات المستقبلية لروافد المنصورة والمطرية والجمالية وجبل الجلالة والعاصمة الإدارية مما يساهم في إسراع معدلات التنمية ورفع مقومات المناطق المحيطة علي جانبي الطريق مادياً واقتصادياً، بجانب خلق فرص تنموية جديدة تساهم في زيادة  الدخل القومي المصري وتوفير فرص العمل ووضع أماكن أثرية هامة علي خريطة السياحة كمناطق (تل دفنة، كفري وجزيرة تنيس) بالإضافة إلي الربط بين مصر وإفريقيا بالربط المستقبلي علي محور إفريقيا.
وأشار رئيس الجهاز إلي أن القطاع الجنوبي بالمحور بطول 48 كم وبلغت نسبة تنفيذ الأعمال به (طرق + كباري + أعمال صناعية) 99 % ونسبة تنفيذ أعمال مدقات الخدمة والميول الجانبية 97% وجارٍ صب قواعد العلامات واللوحات الإرشادية وصب قواعد أعمدة إنارة الكباري بالطاقة الشمسية ويتم التنسيق مع الشركة الوطنية لإنشاء وتنمية وإدارة الطرق لعمل بروتوكول لتنفيذ أعمال التخطيط المروري بينما يبلغ طول القطاع الشمالي بالمحور 47 كم وبلغت نسبة تنفيذ أعمال الطرق به 89% ونسبة تنفيذ أعمال مدقات الخدمة والميول الجانبية 75% ونسبة تنفيذ أعمال الكباري 98 % ونسبة تنفيذ الأنفاق والأعمال الصناعية 99 ٪.
وأكد أن  30 يونيو أحد محاور شبكة الطرق القومية التي تنفذها الدولة وسيربط محافظات (بورسعيد ـ الإسماعيلية ـ السويس) وسيتم استكماله إلي منطقة شمال غرب خليج السويس وهو ما سيحقق ربطا بين البؤرة الشمالية والجنوبية لمحور قناة السويس وسيضيف تنوعاً كبيراً في الأنشطة الموجودة بالمنطقة وسيحدث تغيراً كبيراً في شكل التنمية بها، وأشار إلي أنه جارٍ العمل علي مشروع القطار السريع لربط منطقة خليج السويس بالعاصمة الإدارية الجديدة وانتهاءً بمدينة العلمين وسيحقق ربطا بين منطقة البحر الأحمر وأنشطتها الاقتصادية والعاصمة الإدارية ومنطقة البحر الأبيض المتوسط وأنشطتها الاقتصادية وهو ما يعظم بشكل كبير من قيمة المنطقة الاقتصادية لقناة السويس.
وعن الأعمال الأخري التي ينفذها جهاز تعمير سيناء بأرض الفيروز، أشار اللواء محمود نصار رئيس الجهاز المركزي للتعمير إلي أنه صدرت أوامر إسناد بـ 128 مليون جنيه لأعمال تطوير وتنمية قرية الروضة والتي تشمل تطوير 700 بيت بدوي بالإضافة لشبكة مياه وخزان ورافع للمياه وشبكة طرق ومبني خدمي وتم الانتهاء من 60% من الاعمال أما في الجوفة بشمال سيناء فيجري العمل في 70 بيتا بدويا ومحطة تحلية وبئر كما يجري العمل في شرم الشيخ بمشروع إسكان الرويسات وهي منطقة عشوائية حيث إنه جارٍ الانتهاء من تنفيذ 496 وحدة سكنية بالمرحلة الأولي ضمن المشروع بجانب أعمال خطوط كهرباء وتجمعات بدوية وطرق ومرافق لهذه البيوت البدوية.
وأكد رئيس الجهاز المركزي للتعمير، أن هناك مشروعات تنموية وخدمية بجنوب سيناء باستثمارات حوالي مليار جنيه خلال العام المالي الحالي لخدمة أهالي المحافظة في مجالات الطرق والإسكان والتنمية المتكاملة للتجمعات البدوية والمباني الخدمية وتطوير المناطق العشوائية وإنارة القري والتجمعات البدوية للمساهمة في تحسين جودة الطرق والخدمات المُقدمة للمواطنين وتنمية القري والتجمعات البدوية النائية والاستغلال الأمثل للموارد المتاحة في هذه المناطق بما يحقق تحسين مستوي المعيشة للأهالي وتوفير احتياجاتهم من الغذاء.



الكلمات المتعلقة


شكاوى الأخبار