كوشنر يعلن الكشف عن «صفقة القرن» بعد شهر رمضان

4/24/2019 9:12:38 PM  
 251 

الاحتلال يفجر منزل شهيد ويصيب 27 فلسطينيا في مواجهات بالضفة


أعلن جاريد كوشنر، مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وصهره أنه سيكشف عن خطة واشنطن المنتظرة للسلام في الشرق الأوسط لتسوية النزاع بين الفلسطينيين والإسرائيليين بعد انتهاء شهر رمضان المقبل، مؤكدا أنه ستكون هناك تنازلات صعبة من الطرفين. وقال كوشنر في منتدي مجلة تايم الأمريكية إنه عند الانتهاء من الخطة »سنكون علي الأرجح في منتصف شهر رمضان، ولذلك سننتظر إلي ما بعد انتهاء رمضان، وسنكشف عن خطتنا»‬. وكان ترامب قد عهد بمهمة صياغة الخطة المعروفة إعلاميا بـ»صفقة القرن» قبل عامين إلي كوشنر ومبعوثه للسلام في الشرق الأوسط جيسون جرينبلات ولم يتطرق كوشنر إلي تفاصيل الخطة ولكنه قال »‬آمل أن تكون رؤية شاملة للغاية»، مضيفا أنه لن يتم تحقيق أي تقدم إذا تم التركيز علي المفاهيم التقليدية القديمة. وأضاف أن الخطة تتصدي لجميع القضايا المركزية »‬لأنه يتعين علينا القيام بذلك، ووضعنا أيضا خطة تطوير للمنطقة بأكملها». ويري محللون أن إدارة ترامب ترغب في إعادة النظر بعدة نقاط يعتبر المجتمع أنه لا يمكن المساس بها. ورفض مستشار ترامب الكشف عما إذا كانت الخطة ستتضمن حل الدولتين، مشير إلي أنه يريد التركيز علي أمن إسرائيل من جهة، وعلي تحسين الظروف المعيشية للفلسطينيين وجاذبية أراضيهم للاستثمار، من جهة اخري. وذكر كوشنر أنه كان يأمل بطرح الخطة أواخر العام الماضي، ولكن تأجل ذلك مع إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن انتخابات برلمانية مبكرة جرت في 9 أبريل الحالي فيما لا يزال يحتاج إلي الوقت لتشكيل حكومة ائتلافية بعد فوزه بالانتخابات. وكان نتنياهو قد تعهد بضم المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة حال فاز بولاية خامسة.. ويرفض الفلسطينيون صفقة القرن حتي قبل نشرها نظرا لتحيز الولايات المتحدة الكامل لإسرائيل خاصة بعد اعتراف ترامب بالقدس المحتلة عاصمة للدولة العبرية ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلي القدس بالإضافة إلي قطع المساعدات كوسيلة للضغط.. وقد أصيب 27 فلسطينيا بالرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع في مواجهات اندلعت فجر أمس مع قوات الاحتلال الاسرائيلي بمدينة نابلس. وجاء ذلك بعد اقتحام نحو 1500 مستوطن مقام قبر يوسف بحراسة مشددة من جنود الاحتلال، لأداء طقوس دينية. كما دمر جيش الاحتلال بالمتفجرات منزل عائلة الشهيد الفلسطيني عمر أبو ليلي في مدينة سلفيت بالضفة المحتلة. وقتل الاحتلال أبو ليلي بعد مطاردة استمرت ليومين عقب اتهامه بمقتل إسرائيليين اثنين في مارس الماضي.


الكلمات المتعلقة


شكاوى الأخبار