باختصار

1/12/2019 8:07:54 PM  
 101 

الرهان علي البشر

اختيار مصر لاستضافة كأس الامم الافريقية الصيف القادم تقدير كبير لمكانتها في محطيها القاري وثقة من إدارة »الكاف»‬ بما تملكه من مقومات النجاح غير المحدود.. لكن سعي الكثيرين للقفر علي مقاعد اللجنة المنظمة للبطولة خطر يتهدد عملية التنظيم لان رائحة المصلحة تفوح من افواه الساعين للمنصب أو أغلبهم بدليل طلب أحد اعضاء مجلس الإدارة موقع المدير وهو يري في نفسه الكفاءة والقدرة ولم لا!!.. الدكتور اشرف صبحي وزير الشباب والرياضة يري ضرورة منح الفرصة للشاب محمد فضل مدير التسويق السابق في الاهلي والمحلل الكروي وربما كان للمهندس هاني ابوريدة رأي آخر خاصة انه رشح المهندس مصطفي فهمي السكرتير العام السابق للكاف وهو ترشيح صادق اهله فعلا بما يملكه من خبرة عريضة في كل تفاصيل الكرة الافريقية حتي بعد ان انتقل للعمل بالفيفا قبل تقاعده والترشح في انتخابات الاهلي الاخيرة.. لكن الرجل اعتذر عن المهمة وربما له اسبابه الخاصة وظهر في الصورة المهندس خالد عبدالعزيز الوزير السابق والمدير السابق ايضا للجنة المنظمة لكأس العالم للشباب الي جانب ايهاب لهيطة رجل ابوريدة وهو محل ثقة بالفعل.. ليس مهما الاسماء فكلهم وطنيون مخلصون بالتأكيد هدفهم خدمة الوطن من خلال تنظيم جيد يليق بمصر ومكانتها بين اشقائها لكن الرهان سيكون علي الإدارة وليس الإمكانات التي لا يوجد لها مثيل حتي في جنوب افريقيا التي فازت بتنظيم كأس العالم علي حسابنا ومن المؤكد ان مدير البطولة لا يستطيع تحمل كل المسئوليات فهناك لجان عديدة تتطلب اشخاصا لديهم القدرة علي العمل مع توفير المناخ الصحي للإبداع الإداري فهو ليس اقل من العمل الفني لهذا اتمني ان يتم اختيار كل الكوادر بحيادية ونزاهة ولوجه الله وليس من اجل المجاملات لأشخاص هنا او هناك فهي سمعة بلد وليست »‬سبوبة». ومن المؤكد مرة اخري ان لدينا كفاءات من الشباب وحبذا لو اعلنت اللجنة المنظمة صراحة عن طلب شباب وفتيات وإجراء مقابلات معهم لاختيار الافضل والاصلح وستفرز التجربة عناصر جديدة بعيده عن ابناء المحاسيب يمكن ان يشكلوا نواة لكوادر ادارية تصلح للعملفي هذا المجال او مجالات اخري وليس هناك ما يمنع من الاستعانة بأسماء سبق لها العمل في بطولات سابقة للبناء علي خبرتهم وليس البدء من جديد.. ليس عيبا الاستعانة بالخبرات الاجنبية في المجالات التي لا تتوافر فيها كوادر مصرية مميزة وهذا ما يحدث بالتعاقد مع مدربين اجانب لكن الجديد ان يطلب لاسارتي المدير الفني للاهلي استقدام طبيب اجنبي بعد تكرار الإصابات بين لاعبي الفريق لكن المهم ان تصل الإدارة للسبب الحقيقي وراء هذه الاصابات كما ونوعا حتي لا نظلم المصريين.


الكلمات المتعلقة

شكاوى الأخبار