صباح جديد

1/17/2019 6:58:01 PM  
113  
أحمد جـلال  

في هذا الجو الذي نتعذب ببرودته ورياحه وزعابيبه، تدعي الكتب المدرسية بكل بجاحة أن جو مصر »دفيء ممطر شتاء»‬.. يا سلام سلم.. كتب تكذب ولا تستحي، لأنك إذا بحثت عن الدفء فلا تجد سوي برودة تلسع الجلد وتدق العظم وتصعق النافوخ، وتجعل العبدلله متصلباً كالخشبة الزان.. جو لا تنفع فيه شوربة عدس، ولا عجوة بالسمن البلدي، ولا ورقة بطاطس باللحمة الضاني واللية في الفرن.. ولا حتي طاقية بدورين، وكوفيه وش وضهر، وروب دي شمبر صوف انجليزي معتبر تحته بيجامة بسخان وفوقه بطانية موهير.. ولسة بردان.
يا وزارة التربية.. مصر في الشتا تلاجة !


الكلمات المتعلقة


شكاوى الأخبار