تقدير روسي لمصر والرئيس

قضايا وأفكار

10/17/2018 7:37:23 PM  
134  
[email protected] محمد الهواري  

قضايا وأفكار

قمة التقدير لمصر والرئيس السيسي في روسيا عندما دعا الرئيس السيسي للحديث أمام المجلس الفيدرالي كأول رئيس أجنبي يتحدث أمام الفيدرالية الروسية مما يعكس عمق العلاقات المصرية الروسية المستمرة من ٧٥ عاما ودعم روسيا لمصر في اقامة السد العالي والعديد من المشروعات الاستراتيجية وفي دعم مصر بعد ثورة ٣٠ يونيو واتخاذها موقفا مسانداً لمصر مما أتاح الفرصة لتنويع مصادر السلاح والتعاون في إقامة المحطة النووية لإنتاج الكهرباء في الضبعة وإقامة منطقة صناعية روسية في المنطقة الاقتصادية شرق قناة السويس.
وقد عزز العلاقات المتميزة بين البلدين المرسوم الذي أصدره الرئيس بوتين باستغلال الزيارة التاريخية للرئيس السيسي لموسكو بتوقيع اتفاقيات شراكة شاملة وتعاون استراتيجي علي أعلي المستويات مع مصر والتي وقعها الرئيسان السيسي وبوتين في سوتشي. مما يفتح المجال واسعا أمام عودة السياحة الروسية وانطلاق النقل الجوي بين البلدين في المدن المصرية والروسية وزيادة التبادل التجاري ومشاركة الجانب الروسي في تأهيل مصانع الحديد والصلب المصرية ونقل التكنولوجيا الروسية المتقدمة في مجال تكنولوجيا المعلومات.
لا شك أن الزيارة التاريخية للرئيس السيسي لروسيا ولقاءات القمة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء ميدفيديف، جاءت لتدعيم العلاقات الاقتصادية والتجارية ودعم التعاون في مواجهة الإرهاب باعتباره ظاهرة يعاني منها المجتمع الدولي وتعزيز التعاون العسكري وتنسيق المواقف السياسية.
إن سياسات مصر المتوازنة بين الشرق والغرب تعزز من استقلالية القرار المصري وتأكيد مصر علي دعم أمنها القومي الذي يمتد إلي محيطها العربي والإفريقي مما يعكس الثمار غير المسبوقة للمباحثات المصرية الروسية التي تدفع العلاقات إلي مزيد من التقدم.


الكلمات المتعلقة

شكاوى الأخبار